ما مصير تشكيل حكومة عراقية بعد حسم المحكمة الاتحادية نتائج الانتخابات؟


المحكمة الاتحادية في العراق تحسم الجدل بشأن نتائج الانتخابات وتعلن رفضها دعوى الطعون المقدمة للبت بعدم قانونيتها.. ردود الفعل توالت بين الالتزام والأسف على القرار وأخرى مرحبة.

وعليه شككت بعض القوى الخاسرة في قرار المحكمة وأعنلت عدم مشاركتها في الحكومة المقبلة أما مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري فرحب بالقرار، داعيا للإسراع في تشكيل حكومة أغلبية وطنية.
والسؤال المطروح هل يتجه المشهد السياسي في العراق إلى الانقسام والفوضى أم ستعمل القوى السياسية على إحتواء الأزمة بعيدا عن ما سيصدر من مواقف للفصائل المسلحة؟ وما مصير تشكيل أي حكومة مقبلة؟ هل ستكون من الكفاءات أم سيخضع نظام المحاصصة للانهيار بعد رفض القوى الخاسرة قرار المحكمة وقبوله على مضض؟





Source link

By admin